الثلاثاء، 27 مارس، 2012

على شاطئ الوقت..أتسكّع..

على شاطئ الوقت..

أتسكع..

تنغرس أقدامي العارية إلا من أمنية..

في رمال الانتظار..

أحاول نشر خيبة تحت شمسه الحارقة..

علها ..تتبخر..

 

هناك 4 تعليقات:

  1. دائما يعجز لساني عن التعليق بعد أن أقرأ لكِ
    بقدر ماهي قليلة هذه الكلمات إلا أنها كما يحدث دائما تختزل الكثير والكثير حتى أشعر بها تستفزني للعليق وتتحداني لمحاولة التقليد ,, ثم تجبرني على رفع القبعة إكباراً لمثل هذه الموهبة الجميلة

    ردحذف
    الردود
    1. ألف شكر حبيبتي على تشجيعك..رأيك وسام على صدر حروفي ^_^

      حذف
  2. خاطره قوية
    مبروك المدونة الجديدة

    ردحذف
    الردود
    1. ألف شكر على زيارتك وروعة قراءتك

      حذف